نصائح مجربة للرجيم 2014 ، التخسيس الصحي 2015
نصائح مجربة للرجيم 2014 ، التخسيس الصحي 2015







أخواتي الكرام:

إن إنقاص الوزن بالنسبة لمن يعانون من وزن أكثر من المعدل أمر ضروري كما نعلم و إنقاصه لمن لديه أمراض مثل ارتفاع ضغط الدم أو أمراض الشرايين التاجية أو السكري او لمن لديهم ارتفاع في الكولسترول و الدهون في الدم يعد ضروري جدا.

لكن كثير منا يقع في بعض الأخطاء التي ممكن أن لا تفيده في مساعيه لإنقاص وزنه و بالتالي تؤدي الى احباط عزيمته على مواصلة الخطة أو النظام الذي يتبعه.



أورد هنا 12 خطأ من هذه الأخطاء و أتمنى من كل من يتبع نظام أو خطة لإنقاص وزنه أن لا يقع فيها.

1- الإعتماد على حميات غذائية قاسية:

تريدين أن تنقصي وزنك 10 كجم إذا إتبعي نظام غذائي قاسي. ممكن أن يكون هذا النظام هو الإعتماد على عصير الجريب فروت فقط .



أو تناول شربة الكرنب يوميا. تضغطين ما تتناوليه من سعرات الى أقل من 1000 سعر حراري و تكونين واثقة أن الكيلوات الزائدة سوف تذوب !!!!

لكن تذكري أن تناولك سعرات أقل يعود جسمك على معدل أيض بطيء و بمجرد إنتهاء خطتك لإنقاص وزنك فإن جسمك يظل على معدل الأيض البطيء و يحرق السعرات ببطء.

المحصلة: تكتسبين وزن بسرعة و ممكن أن يكون أكثر مما كان.



2- عدم تناول وجبة الإفطار:

إهمال وجبة الإفطار يبدو أنه طريقة سهلة و بسيطة لإنقاص عدد السعرات التي تتناولينها يوميا.



المحصلة: شعور بالنهم و الجوع طوال اليوم. مما يؤدي عادة لتناولك بعض الوجبات الخفيقة في العمل و تناول وجبة غذاء عائلية و في النهاية تناولتي سعرات أكثر بكثير.

وجبة إفطار غنية بالبروتين و الألياف تقلل الإحساس بالجوع طوال اليوم. و في الواقع أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون الإفطار يوميا عادة ما يكون لديهم وزن صحي.



3- فقدان المسار الخاص بك من الوجبات الخفيفة:

ربما انكي تحسبين السعرات التي تتناولينها في كل وجبة, لكن ماذا عن القضمات فيما بين الوجبات؟
كيس بطاطس مقرمشه, قطعة صغيرة من الكعك في حفله صغيرة في المكتب أو جزء بسيط من المثلجات الخاصة بإبنك.



كل هذا يحسب و كفيل بأن يخرب أي خطة لإنقاص الوزن.

إذا كنتي فعلا جادة في خطتك يجب إستخدام دفتر لتدوين و متابعة كل أكل تتناولينه حتى و لو كان قليلا.



4- لا وجبات خفيقة على الإطلاق:

بينما تناول وجبات خفيفة بطريقة غير محسوبه قد يفشل الخطة فإن تناول الوجبات الخفيفة ضمن خطة إنقاص الوزن ممكن أن يفعل العكس.



الأشخاص الذين يتناولون وجبات خفيفة (خصوصا الغنية بالبروتين) متكررة ضمن خطتهم يكونون أكثر سيطرة على الإحساس بالجوع و في نفس الوقت يحافظون على معدل أيض عالي مما يساعد في حرق الدهون.
المكسرات جيدة كخيار. أشار الباحثون أن من يتناولون المكسرات يكونون أكثر رشاقة.



5- الإكثار من المنتجات قليلة الدسم:

المنتجات قليلة الدسم مفيدة في أي خطة لإنقاص الوزن.

لكن تذكري: قليل الدسم لا يعني قليل السعرات و كون أن الكعكه قليلة الدسم فهذا لا يعطيكي تصريح لأكل واحدة أخرى منها و ربما قطعة ثالثة.



إذا ملئتي طبقك بكعك قليل الدسم فستنتهين و أنتي تأخذين سعرات أكثر من الحال إذا تناولتي قطعة صغيرة من الكعك العادي.

الطريقة المثلى هي أن تعرفين كم من الدهون و السكر و السعرات فيما تتناولينه.



6- إحتساء سعرات كثيرة:

عند حساب السعرات الحرارية كثير منا ما يغفل عنها في المشروبات التي نتناولها.

هذه خطأ كبير.



كثير من الاشربة التي نتناولها مثل بعض القهوة و ايضا السعرات التي في عصائر الفاكهة أو المشروبات الغازية يمكن أن تجمع كثير من السعرات التي نتناولها و بسرعة.

الأسوء من ذلك أن هذه السعرات السائلة لا تقتل الإحساس بالجوع.



7- تناول القليل من الماء:

إنه واحد من أهم الأخطاء التي يجب اصلاحها.

الماء مهم جدا لحرق السعرات. إذا تركت نفسك بقليل من الماء فإن معدل حرق السعرات الحرارية سيقل و سيؤدي في النهاية إلى إبطاء فقد الوزن.



الباحثون يقولون أن الأشخاص الذين يتناولون 8 أكواب من الماء أو أكثر يوميا يحرقون سعرات أكثر من الذين يشربون ماء أقل من ذلك.

لذا حاولي تناول كوب ماء مع كل وجبة أو وجبة خفيفة.



8- عدم تناول منتجات الألبان:

كثير ممن يتبعون حمية لإنقاص الوزن يعتبرون من المحرمات تناول منتجات الألبان, لكن هذا خطأ و قد يؤدي إلى نتيجة عكسية.



بعض الباحثين أظهروا أن الجسم يحرق دهون أكثر عندما يحصل على كالسيوم كافي و أن الجسم يصنع دهون أكثر عندما يعاني من نقص في الكالسيوم. تناول الحبوب التي تحتوي على كالسيوم لا يؤدي نفس الوظيفة. لذا من الممكن أن تكون منتجات الألبان تحتوي على مركبات أخرى مساعده.

معظم أخصائيي التغذية ينصحون بمنتجات الألبان قليلة أو منزوعة الدسم.



9- أخذ الوجبات السريعة:

تناول وجبة خارجية يكون مناسب كثيرا خصوصا بعد يوم عمل شاق. يمكنك أن تأخذ بعض السلطات أو الأغذية الصحية الأخرى. لكن, هل تستطيعين منع نفسك من الميلك شاك اللذيذ أو فطيرة التفاح أو غيرها من الإضافات. أعتقد هذا صعب جدا.


و لو سمحت لنفسك الوجبات السريعة السهله مرة غالبا ما ستصبح عادة.

تبعا لدراسة طويلة فإن الأشخاص الذين يتناولون الوجبات السريعة أكثر من مرتين أسبوعيا يكسبون 10 ارطال أكثر من أولائك الذين يتناولونها أقل من مرة أسبوعيا.



10- وزن نفسك يوميا:

وزن نفسك يوميا هو وصفة سهله للإحباط في مواصلة نظامك و لا يساعدك لإكمال خطتك.



الأكثر فائده هو النظر اليه على فترات متباعدة كمرة اسبوعيا مثلا.

النتيجة: تحفز أكثر للمتابعة أفضل من متابعة التذبذب في الوزن في حالة وزن نفسك يوميا.



11- تحديد أهداف غير واقعية:

تحديد هدف لفقد 10 كجم في أسبوع يعد وصفة سهلة للفشل.
في هذه الحالة اذا اتبعتي نظامك الغذائي و فقدتي 3 كجم في الأسبوع الأول فبدلا من الإحتفال ستشعرين بالرغبة في عدم المواصلة.

هدف واقعي هو أول خطوة لإنجاح حميتك. إذا كنتي غير واثقة أو لا تعرفين ما هو الهدف الواقعي بالنسبة لكي: إسألي أخصائية تغذية أو من لهم مثل ظروفك.



12- تجنب الرياضة:

لا ينبغي أن نضع الثقل كله في خطتنا على الطعام. إذا أصبحتي أكثر نشاطا و ممارسة للرياضة فسيعطيكي هذا فرصة أكبر لأكل بعض من الأطعمة المفضلة لديكي و أنتي ما زلتي تفقدين وزن إضافي.



المفتاح هنا هو أن تجدي رياضة أو تمرين تحبينه. إقضي بعض الوقت في التمارين المختلفة حتى تجدي ما تحبينه منها.



المواضيع المتشابهه:

kwhzp l[vfm ggv[dl 2014 K hgjosds hgwpd 2015